?

سمر والي||??||:
النور والظلام ??

هل تساءلتم يوماً عن سرّ هذا النّور الذي يملأ صفحات وجوهكم؟ هل بحثتم عن مصدر هذا الجمال الرّباني الذي تكتحلون به؟ إنّه نور الإيمان يا سادة؛ الإيمان بالله وحسن الظّنّ به، ما يكسبنا هالة عظيمة من الطّمأنينة والسّكون ؛ هذا النّور الذي أخرجنا من ظلام الجهل والعبودية لغير الله سبحانه؛ ظلامٌ أودى بأممٍ كثيرة إلى أسفل السّافلين ، ظلامٌ ما زال البعض يقترب منه حتى الآن؛ رغم أنّ نور الحق يسطع سطوع الشّمسِ في كنف السّماء، فاللهم نوراً وإيماناً??

هل تساءلت يوما من أنا…كيف أبدو من الداخل..هل أنا قوية فعلا كما أدعي .؟؟؟..لا لا أنت مخطئ هذه السعادة التي أتظاهر بها ما هي إلا قناع أُخفي وراءه جبالا من الهموم والأحزان ….أنا ضعيفة جدا وقلبي الصغير مليء بالندوب والجراح…التي لا أظنها ستندمل يوما إلا بجبر الله تعالى لها جبرا يليق بمقامه سبحانه …. أنا بسيطة جدا كلمة صغيرة تسعدني وكلمة أخرى قد تدخلني في عالم فوضوي المشاعر….هكذا أنا …مزاجية العقل والمشاعر ..قد تراني مرة ضاحكة وخلال ثواني قد تدمع عيني فجأة …لأن هذه الضحكة ليست من القلب …شخصٌ واحد ٌ فقط من يستطيع أن يضحكني من قلبي …لأنه ربما يشبهني في أمور كثيرة وكم كنت أتمنى لو كان في جواري أراهُ ويراني..أضع رأسي على كتفه لأستريح من كآبة هذا العالم..أنا أعتبره بمثابة جائزة لي أتمنى أن أحافظ عليه بكل قوتي …أدامه الله لي نورا يسطع في قلبي المنهك… وأعانني على اسعاده فهو يستحق سعادة سرمدية. جميلة ..لأنه نصفي الآخر ??#سمروالي

 

التصنيفات: مقالات متنوعه

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *